.:: منتديات ابداع ::.

.:: منتديات ابداع ::.


 
الرئيسيةس .و .جبحـثالتسجيلدخول
زائر
أهَلاً ﯛسُهَلاً بْڪُ يَـآ .:: زائر ::. نَـﯜرْت آلمنُتدىْ بتـﯜآجدڪُ ، آخرُ زيآرةْ لڪ ڪانتُ فُيْ  

شاطر | 
 

 مظلمة ثمنها ست مائة درهم

اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
misguided
عضو تألق بتميزهـ
عضو تألق بتميزهـ
avatar

عدد المساهمات : 642
نـقـاط الـعـضــو : 12483
السٌّمعَة : 7
تاريخ التسجيل : 03/04/2010
الموقع : lost in love

مُساهمةموضوع: مظلمة ثمنها ست مائة درهم   الجمعة مايو 14, 2010 1:11 pm

نشاهد اليوم بمشيئة الله تعالى صورة اخرى مضيئة من الصور التى تمتلئ بها خزانة المجتمع المسلم.
ادب المعاملة
------------------------
كان الفاروق عمر بن الخطاب رضى الله تعالى عنه يسير فى الليل هو وصديقه عبدالرحمن بن عوف رضى الله تعالى عنه
فى شوارع المدينة , فى ليلة شديدة البرد .
فوجد على البعد نارا , فذهب ليتفقد شان تلك النار
فوجد سيدة تجلس امام النار وحولها اطفال يصرخون ..
فكان احدهم يقول : امى اكاد اموت جوعا
والثانى يقول : امى ارحمى منى الضلوعا
والثالث يقول: امى الا احظى بأكل قبل ان امضى صريعا ؟؟؟ويقف عملاق الاسلام وقد انهارت قواه ولم يقو على التحرك .
ويسال الفاروق عمر المرأة قائلا : ما هذا القدر الذى على النار ؟؟
فتقول المرأة : يا هذا ان اطفالى يموتون جوعا وليس عندى من الطعام ما اقدمه لهم ! !
فوضعت القدر على النار وملاته بالماء , ووضعت فى الماء الحصى , اشغلهم به عن جوعهم .
فيقول عمر : مما تشكين يا امة الله ؟؟
قالت : الله الله فى عمر ...
ونزلت هذه الكلمة على قلب عمر كانها الصاعقة
فيقول عمر : وما شان عمر يا امة الله ؟؟
فقالت : ايلى امرنا ويغفل عنا ؟
وسرعان ما انطلق عمر الى بيت المال واعد الدقيق والسمن والعسل , وقال للغلام احمل على ! !
فقال الغلام : احمل عليك ام عنك يا امير المؤمنين ؟
فقال عمر : بل احمل على ... أأنت تحمل عنى ذنوبى يوم القيامة ؟؟
ويحمل عمر الدقيق على ظهره ويسير فى ليلة قد اشتد بردها
عمر الذى قال له الحبيب محمد صلى الله عليه وسلم غداة يوم بدر :" لو عذبنا الله جميعا لم ينج الا انت يا عمر "امير المؤمنين عمر بن الخطاب يحمل الدقيق على ظهره حتى يصل الى المرأة واولادها ..ويجلس عمر امام النار ويقوم بنفسه باعداد الطعام للاطفال الصغار
وتفكر المرأة قائلة فى نفسها : هل هذا بشرا ام ملك كريم ؟؟؟؟؟
انه عمر بن الخطاب ارحم الرحماء بامة خير الانام ومصباح الظلام
ثم تقول المرأة لعمر وهى لا تعرفه : انت احق بالخلافة من عمر ! ! !
وينظر عمر الى الاطفال ويقول للمراة : اذا اصبحتى بمشيئة الله تعالى فأتى عمر فانى سوف اكلمه من اجلك ..
ويضع عمر الطعام للمرأة واطفالها لياكلوا ..
ولكنه لم ينصرف !!!! بل اختبأ خلف صخرة ومعه عبدالرحمن بن عوف الذى قال له : هلم بنا الى البيت يا امير المؤمنين
فالبرد يقصم فقار الظهر ..
فيقول عمر : والله لا اتركهم الا وهم يضحكون كما أتيتهم وهم يبكون .
انظروا احبتى فى الله تعالى هذا الشعور الطيب النبيل من عمر رضى الله تعالى عنه !!!!!
ويقترب الفجر ويذهب عمر الى المسجد ومعه عبدالرحمن بن عوف ..
ويتقدم عمر المصلين اماما لهم ويقرأ وهو لا ينقطع عن البكاء
ويقول عبدالرحمن بن عوف رضى الله تعالى عنه : فو الله ما استطعت ان افسر قراءة عمر من شدة بكائه فى الصلاة.
ويصبح الصباح وتأتى المرأة وتدخل الى مجلس امير المؤمنين
فتجد الرجل الذى اعد لها الطعام بالامس يتوسط على بن ابى طالب و عبدالله بن مسعود
وهما يتحدثان اليه ..
يقول هذا يا عمر ويقول الاخر يا عمر
ويرى عمر الوجل والصفرة والخجل على وجه المراة
فيقول لها برقة ورحمة : يا امة الله لا بأس عليك فما دعوتك الا لاشترى مظلمتك , فبكم تبيعيها ؟؟
وتنظر المراة متعجبة وقالت : التمس العفو يا امير المؤمنين ..
فقال عمر : انى اشتريها بستمائة درهم ودفعها للمرأة من ماله الخاص
وكتب عقدا بذلك اشهد عليه على بن ابى طالب وعبدالله بن مسعود
وقالا لهما : اذا انا مت فاجعلوا هذا العقد بين كفنى وجسدى لالقى بها الله .
عمر شهيد المحراب يضع مظلمة ليلقى بها الله تعالى
رضى الله عن عمر بن الخطاب وصلى وسلم على من علم عمر وادبه وعلم الامة جمعاء
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 
مظلمة ثمنها ست مائة درهم
الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
.:: منتديات ابداع ::. :: .:: منتدى التفكير و الموهبة والابداع ::. :: قسمـ جماعة التربية الاسلامية-
انتقل الى: